فلنغير ما بأنفسنا في رمضان

لدينا القدرة على تغيير ما تغرق فيه مجتمعاتنا في رمضان: يتضاعف الاستهلاك … تتبارى المطاعم بتقديم عروضها المغرية و(أراكيلها) لاستدراج الصائمين؛ متحدية قوانين منع التدخين … تقدم الفضائيات مسلسلاتها الهابطة… متناسية البرامج الإيجابية الرائعة التي سبق أن قدمتها؛ تستضيف لها كبار المفكرين، مختارة لها الوقت الذي لا يشغل الصائم عن عبادته في رمضان ، فتكون مشاهدته لها لوناً من ألوان العبادة ، يزوده بعلم ينتفع به …
رمضان مليء بالمضامين الفكرية والاجتماعية فلنعمل عكس التيار الذي يفرغ رمضان من مضامينه….
ضع برنامجك الخاص لثلاثة أشياء تريد تغييرها ابتداءً من هذا العام.
ما برامجكم لتمهيد الطريق لرمضان؛ كي يقوم بدوره الفعّال في حياتنا …
يا شباب ؟!

You may also like...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *