ستة عشر نوعاً قاتلًا من السرطان يسببها التدخين

محمد الابرص
لم يعد يخفى على أحد العلاقة الوثيقة بين السرطان والتدخين فقد أجمعت الدراسات الخاصة بهذا الموضوع أن التدخين يتصدر قائمة الأسباب والعوامل المؤهبة للسرطان … يحوي التبغ أكثر من 600 مادة خطيرة على جسم الإنسان ومع أنه يدخل بشكل خاص إلى الطريق التنفسي ولكنه يسبب ضرراً في جميع الأعضاء وبالإضافة لدوره الكبير في إحداث الأورام الخبيثة فهو عامل خطورة مهم في الأمراض القلبية الوعائية والعديد من الأمراض الخطيرة الأخرى … رغم كل ذلك حوالي 20% من البشر مازالوا يدخنون !!!
فيما يلي قائمة من 16 نوع من انواع السرطان بسبب التدخين …
سرطان الرئة Lung Cancer
هو أشيع نوع من انواع السرطان بسبب التدخين وبحسب مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها CDC فإن 90% من المصابين بسرطان الرئة هم من المدخنين فهو بذلك عامل الخطورة الأول لهذه الخباثة القاتلة واحتمال إصابة الإنسان بسرطان الرئة هو حوالي 1 من 13 خلال حياته أما عند المدخنين فإن هذه النسبة تزداد من 15 – 30 ضعف !!!

سرطان الشفة Lip Cancer
سرطان الشفة أكثر سرطانات الفم شيوعاً ويتربّع التدخين على رأس قائمة الأسباب المؤهبة له وبحسب الجمعية الأمريكية للسرطان ACS فإن 80% من المصابين بسرطانات الفم من المدخنين وتشمل سرطانات الفم (الشفة – اللسان – الخدين – البلعوم – الجيوب).

سرطان الرغامى Windpipe Cancer
الرغامى هي أنبوب يصل بين الفم والأنف بالرئتين وهي عبارة عن حلقات غضروفية نستطيع أن نشعر بها عندما نلمس مقدمة الرقبة … أكثر أنواع سرطان الرغامى شيوعاً هي السرطانة حرشفية الخلايا SCC وهي سرطانة ذات ارتباط وثيق بالتدخين.

سرطان الحنجرة Throat Cancer
يعتبر من الأورام النادرة نسبياً حيث يشكل 2% من كل السرطانات وينشأ على حساب أي جزء من الحنجرة او الحبال الصوتية وللتدخين ارتباط وثيق بهذا النوع من الخباثات.
سرطان المري Esophageal Cancer
يصل المري بين البلعوم والمعدة، يشخّص سنوياً 15 ألف حالة سرطان مري جديدة في الولايات المتحدة الأمريكية وتشير الإحصائيات أن 1 من كل 125 رجل و 1 من كل 435 امرأة سيتطور لديهم سرطان مري خلال حياتهم وسيزداد هذا الخطر بشكل كبير عند المدخنين من كلا الجنسين.

اللوكيميا Leukemia
هي السرطان الذي ينشأ على حساب خلايا الدم ونقي العظم وهو من الأورام النادرة نسبياً وقد أكدت الجمعية الأمريكية للسرطان أن التدخين مسؤول عن 17% من أسباب اللوكيميا وهو يزيد احتمال الإصابة ثلاثة أضعاف ويعود ذلك بشكل أساسي لمادة البنزن benzene التي يحويها التبغ.
سرطان الثدي Breast Cancer
يعتبر سرطان الثدي أشيع سرطان عند النساء وثاني أكثر سرطان يسبب الوفاة بينهنّ أيضاً وأكّدت دراسة تم نشرها عام 2013 أن التدخين يزيد خطر الإصابة بهذا الورم الخبيث قرابة 24%.

سرطان الجلد Skin Cancer
إذا كنت مدخّناً ففرصتك لتطوير سرطان الجلد ستكون مرتفعة أكثر من الشخص الطبيعي وخصوصاً بالنسبة للسرطانة حرشفية الخلايا SCC وقد أكدت دراسة أجرتها الجمعية الأمريكية للسرطان عام 2012 أن التدخين يزيد نسبة الإصابة بسرطان الجلد لأكثر من 50% علماً أن عامل الخطورة الأهم هنا هو التعرض للأشعة فوق البنفسجية ويعتبر هذا السرطان قابلاً للعلاج والشفاء بكل سهولة عند الكشف عن الإصابة في مرحلة مبكرة أمّا إذا أهمل وترك لينتشر فإنه سيصبح مهدّداً للحياة.
سرطان الكبد Liver Cancer
عاشر أشيع سرطان وخامس سرطان إحداثاً للوفاة، كلنا يعلم دور الكحول في إحداث سرطان الكبد ولكنّ قلّة من يعرفون أن للتدخين دوراً مهماً في إحداث هذا الورم حتى أنّ الرابطة الأمريكية للجراحة العامة أضافته في عام 2014 لقائمة الأمراض المُسبّبة بتأثير التدخين.
سرطان البنكرياس Pancreatic Cancer
هو السرطان الذي يملك أعلى معدل وفيات من بين كل السرطانات الأخرى لأن تشخيصه يتأخر غالباً حيث لا يعطي أعراض في المراحل المبكرة حتى ينتشر ويصبح غير قابل للاستئصال الجراحي، تدخين السجائر هو أحد عوامل الخطورة المهمة لهذا الورم فوفقاً للجمعية الأمريكية للسرطان فإن حوالي 20 – 30% من حالات سرطان البنكرياس سببها التدخين وإن خطر الإصابة به يزداد للضعف عند المدخنين مقارنة بأولئك الذين لم يلتقطوا سيجارة لتدخينها في حياتهم !!!

سرطان الكولون والمستقيم Colorectal Cancer
صدّق أو لا تصدّق فإنّ تشعّبات وآثار التدخين يمكن أن تمتد حتى تصل للأعضاء والأجهزة السفلية من الجسم !!! وأكّدت دراسات حديثة أن التدخين يزيد ما بين 20 – 60% من خطر الإصابة بسرطان الكولون والمستقيم ومازال توضيح تفاصيل هذا الارتباط محلّ جدل ونقاش حتى يومنا هذا… على كل حال فسرطان الكولون يسبب 29 ألف وفاة سنوياً في الولايات المتحدة وحدها.
سرطان المعدة Stomach Cancer
يصيب سرطان المعدة كبار السن عادة بعد سن 65 ويبلغ خطر إصابة الإنسان بهذا الورم خلال حياته 1 من 111 ويزداد هذا الخطر بشكل كبير لدى المدخن ليبلغ أكثر من ضعفين.
سرطان الكلية Kidney Cancer
سرطان الكلية من بين أشيع الأورام الخبيثة عند الرجال والنساء على حد سواء ويصيب 1 من كل 30 إنسان، وقد أكدت دراسة أجريت في جامعة Duke البريطانية عام 2011 أن التدخين يزيد خطر الإصابة بسرطان الكلية بشكل ملحوظ رغم أن الآلية الدقيقة لكيفية حدوث ذلك غير واضحة حالياً وأكدت الدراسات أيضاً أن التوقف عن التدخين يخفض بشكل كبير هذا الخطر.
سرطان المثانة Bladder Cancer
يشكل 5% من مجمل السرطانات المشخصة سنوياً، إن التدخين أكثر عامل مؤهب لتطوير سرطان المثانة وهو المسؤول عن نصف أورام المثانة الخبيثة ووجدت الجمعية الأمريكية للسرطان أن المدخن من المحتمل أن يصاب بسرطان المثانة أكثر بثلاثة أضعاف من الإنسان الطبيعي.

سرطان المبيض Ovarian Cancer
هو ثامن من أكثر أنواع السرطانات شيوعاً عند النساء وقد ربطت الكثير من الدراسات الحديثة بين التدخين وبين زيادة خطر الإصابة بسرطان المبيض فهو أكثر بضعف ونصف من الشخص غير المدخن.
سرطان عنق الرحم Cervical Cancer
يرتبط سرطان عنق الرحم بشكل وثيق بالنشاط الجنسي والأمراض المنتقلة بالجنس وخصوصاً الفيروس الحليمومي البشري papilloma ومع ذلك كشفت دراسة للرابطة الأمريكية للجراحة أن التدخين دوراً مهماً في إحداث هذه الخباثة.

المصدر
MedicalDaily

You may also like...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *